القمع في مصر: الكرامة ترسل نداء عاجلا الى الامم المتحدة
مركز الخيام لتأهيل ضحايا التعذيب على الفيس بوك
القمع في مصر: الكرامة ترسل نداء عاجلا الى الامم المتحدة

القمع في مصر : الكرامة ترسل نداءً عاجلاً إلى الأمم المتحدة
28 يناير 2011

تنظر الكرامة ببالغ القلق إلى الاستعمال المفرط للقوة من طرف قوات الأمن المصري الذي أدّى إلى سقوط عدد من القتلى من بين المشاركين في المظاهرات التي تشهدها حاليا مصر للمطالبة بإصلاحات سياسية من بينها إسقاط الحكومة و رحيل الرئيس المصري. وفي هذا الصدد قدّمت الكرامة نداءً عاجلاً، إلى المقرر الخاص المعني بحالات القتل خارج إطار القضاء، بشأن كل من السيد مصطفى رجب (21 سنة) الذي قُتل على أثر إصابته بطلقة نارية في القلب، والسيد سليمان صابر ( 35 سنة) الذي قُتل على أثر إصابته بطلقتين ناريتين في الكبد والساق، وكذلك السيد غريب عبد العال الذي أردته قوات الأمن المصري قتيلا يوم 26 يناير/كانون الثاني 2011.

كما أعربت الكرامة في مذكرتها عن مخاوفها من تكرار عمليات القتل هذه وخاصة بعد اعتقال مئات المتظاهرين قبل أن يتم نقلهم إلى أماكن مجهولة وتعريضهم لعمليات تعذيب أو قتل في غياب كامل لأية رقابة قضائية، في جوّ من التضييق الإعلامي من طرف الحكومة على حرية الإعلام والصحافة، حيث تؤكد المعلومات الواردة قطع الانترنت وخدمة التلفون في أنحاء مصر وتزايد الاعتداءات على الصحفيين.

في ظل هذه التطورات الخطيرة، تعرب الكرامة عن إدانتها الشديدة لهذه الانتهاكات لالتزامات الحكومة المصرية بمقتضى المعاهدات الدولية وتُطالب بالكف الفوري عنها وفتح المجال للشعب المصري ليعبر سلميا عن آلامه وآماله. كما ستستمر الكرامة بمراقبة الوضع وتزويد آليات الأمم المتحدة بالمعلومات المتعلقة بهذه الانتهاكات.