بيان حول الوثيقة التي ارسلت الى الدورة 22 لمجلس حقوق الانسان حول جورج ابراهيم عبدالله
مركز الخيام لتأهيل ضحايا التعذيب على الفيس بوك
بيان حول الوثيقة التي ارسلت الى الدورة 22 لمجلس حقوق الانسان حول جورج ابراهيم عبدالله

اعلن مركز الخيام لتأهيل ضحايا التعذيب عن ارسال وثيقة للدورة ال 22 لمجلس حقوق الانسان والتي ستبدأ اعمالها في جنيف في 25 شباط المقبل وذلك تحت عنوان " جورج ابراهيم عبدالله رهينه سياسية في السجون الفرنسية".
الوثيقة عرضة بالتفصيل لملف جورج عبدالله منذ اعتقاله وحتى صدور القرار القضائي الفرنسي بالافراج عنه وترحيله.
وبينت الوثيقة ان جورج عبدالله محتجز تعسفيا وهو الان رهينه سياسية في السجون الفرنسية مما يتطلب الافراج الفوري عنه،لان استمرار اعتقاله مخالف لكل المبادىء الانسانية.
الوثيقة اعتمدت كوثيقة رسمية تحت البند الثالث المتعلق بحماية حقوق الانسان في مجلس حقوق الانسان، ويمكن الحصول عليها على الموقع التالي:
http://ap.ohchr.org/documents/sdpage_e.aspx?b=10&se=136&t=7
ورقمها: A/HRC/22/NGO/16
ومن جهة اخرى فقد وجه المركز نداء عاجلا الى الفريق العامل حول الاعتقال التعسفي في الامم المتحدة في جنيف مطالبا بالافراج عن جورج عبدالهق كونه معتقلا تعسفيا في السجون الفرنسية.