مؤتمر صحفي 2013
مركز الخيام لتأهيل ضحايا التعذيب على الفيس بوك
مؤتمر صحفي 2013


نص المؤتمر الصحفي
بمناسبة 26 حزيران اليوم العالمي لمساندة ضحايا التعذيب

يتيح اليوم الدولي لمساندة ضحايا التعذيب مناسبة للعالم وللدول العربية خاصة ً كي تؤكد مجدداً انه لا يمكن القبول أو السماح بارتكاب التعذيب وغيره من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية او اللاإنسانية او المهنية . وهذا اليوم تجدد فيه المنظمات لهذا المؤتمر من اجل إطلاق أنشطة 26 حزيران إلتزامها بالتنديد بمثل هذه الأعمال والسعي الى الإنصاف لضحايا التعذيب . والأهم من ذلك ان هذا اليوم مناسبة للحكومات كي تتساءل فيه عما إذا كانت تبذل جهوداً كافية للحيلولة دون وقوع اعمال التعذيب ولمساعدة ضحاياه ،ولمعاقبة الجناة والحرص على عدم تكرار تلك الاعمال.
وللأسف، تظهر لنا التجارب أن التعذيب وغيره من ضروب المعاملة او العقوبة القاسية أو اللإنسانية أو المهنية ما زالت شائعة في عدد كبير من البلدان ، مع ان تحريم هذا السلوك صريح لا لُبس فيه : فهو تحريم على الإطلاق .فجميع الدول ملزمة به في جميع الأقاليم الخاضعة لولايتها او سيطرتها الفعلية. وهو يسري في ظل جميع الظروف ،في أوقات الحرب وأوقات السلام سواء بسواء .
وينبغي للدول الوفاء بإلتزاماتها ، بما في ذلك أن تكافح بكل ما اوتيت من قوة إفلات مرتكبي أعمال التعذيب من العقاب .ويجب ألا يسمح بالإفلات من العقاب لأولئك الذين يرتكبون أي شكل من أشكال التعذيب وغيره من ضروب المعاملة او العقوبة القاسية أو اللإإنسانية او المهنية او ياذنون به ، واولئك الذين يرتكبون اعمالاً من هذا القبيل .
إن العديد من الدول التي صدقت على العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية وإتفاقية مناهضة التعذيب وغيره من ضروب المعاملة او العقوبة القاسية او اللاإنسانية او المهنية ، قبلت طواعية الإلتزامات المفروضة بموجب القانون العرفي الدولي .واليوم ، ندعو جميع الدول العربية الى التصديق على هاتين المعاهدتين الأساسيتين بحقوق الإنسان ، فضلاً عن البروتوكول الإختياري لإتفاقية مناهضة التعذيب . وندعوها أيضاً الى توجيه دعوة مفتوحة الى المقرر الخاص المعني بالتعذيب .
نحتفل باليوم العالمي لمساندة ضحايا التعذيب، والتعذيب وأبشع صنوف القتل والإجرام تتصاعد في البلدان العربية ، ونشهد محاولة لضرب كل المكتسبات النضالية التي حققتها حركة حقوق الإنسان في السنوات الأخيرة والعودة الى عصور الهمجية وانفلات الغرائز الطائفية والعنصرية التي تتجاوز التعذيب إيلاماً وعنفاً وخطورة .
في اليوم العالمي لمساندة ضحايا التعذيب ، نُطالب بما يلي :
1- مطالبة الحكومات العربية بالتصديق على إتفاقية الأمم التحدة لمناهضة التعذيب .وتشكيل الآليات الوقائية الوطنية لمنع التعذيب .
2- تقديم التقارير الدورية الى لجنة مناهضة التعذيب والإلتزام الفعلي بتوصيات الإستعراض الدوري الشامل بإلغاء كل أشكال التمييز ضد المراة وتجريم التعذيب وتشديد العقوبات على مرتكبيه .
3- إعتبار عملية التاهيل لضحايا العنف والتعذيب حقاً قانونياً وإنسانياً وإجتماعياُ .
4- إدانة الصمت العربي والدولي حول قضية المعتقلين الفلسطينيين والعرب في السجون الإسرائيلية والمطالبة بالإفراج عنهم وإنهاء أحكام العزل والإحتجاز الإداري .
5- الدعوة الى تجريم الإعتقال السياسي والإفراج عن كافة المعتقلين السياسيين في سجون الأنظمة العربية من دون إستثناء والتنديد بالتضييق على الحريات العامة والشخصية وخاصة المرأة ..والعاملات الأجنبيات واللاجئين .
6- التنديد بإستمرار إعتقال المناضل اللبناني جورج إبراهيم عبدالله في السجون الفرنسية ومطالبة الحكومة الفرنسية بالإفراج الفوري عنه .
7- تسريع المحاكمات في السجون اللبنانية ومعالجة جذرية لاوضاع السجون.
8- التضامن مع كافة المعتقلين السياسيين وسجناء العزل في كافة سجون العالم .
9- المطالبة باطلاق سراح الزوار اللبنانيين التسعة وإعادتهم الى عائلاتهم، والافراج عن المطرانين المخطوفين في سوريا.

نطلق اليوم أنشطة 26 حزيران يوم الأمم المتحدة لمساندة ضحايا التعذيب وعنوان تحركاتنا الطائفية تعذيب والعنصرية تعذيب وجرائم القتل المروعة تعذيب وتهديد السلم الأهلي وتفتيت المجتمعات العربية وتمزيقها تعذيب ، وغياب الديقراطية تعذيب ، داعين الى أوسع مشاركة في الأنشطة المحددة .

18/6/2013
التواقيع :
- مركز الخيام لتأهيل ضحايا التعذيب
- المعهد العربي لحقوق الانسان
- منتدى البحرين لحقوق الانسان
- بيت اطفال الصمود
- جمعية النجدة الاجتماعية
- جمعية السجين

الانشطة المقترحة بمناسبة 26 حزيران
يوم الامم المتحدة لمساندة ضحايا التعذيب

- بيانات ومذكرات.
- اعتصام تضامني مع المعتقلين الفلسطينيين والعرب في السجون الاسرائيلية تحت عنوان " التعذيب في السجون الاسرائيلية " بتاريخ 25/6/2013 الساعة الحادية عشر امام مقر اللجنة الدولية للصليب الاحمر (شارع السادات).
- احياء يوم 26 حزيران تحت عنوان: " معا ضد التعذيب والتفتيت ومن اجل السلم الاهلي وعدم الافلات من العقاب" بتاريخ 26/6/2013 الساعة الحادية عشر قبل الظهر امام بيت الامم المتحدة(الاسكوا)