اعتصام تضامني مع ريحانة البحرين
مركز الخيام لتأهيل ضحايا التعذيب على الفيس بوك
اعتصام تضامني مع ريحانة البحرين

صفا الحرية لكل الرياحين الأسيرات
افتتح الامين العام لمركز الخيام لتأهيل ضحايا التعذيب محمد صفا الاعتصام امام بيت الامم المتحدة تضامناً مع ريحانة البحرين ،المعتقلة ريحانة الموسوي ، قائلاً :
نعتصم تضامناً مع ريحانة البحرين –ريحانه الموسوي- التي تتعرض للتعذيب الوحشي في سجون البحرين ،نعتصم تضامنا مع ريحانة البحرين وكل الرياحين الأسيرات فس سجون سوريا والعراق ومصر والاردن واليمن والسودان والسعودية والكويت –مع كل الرياحين الأسيرات في سجون الانظمة العربية ومع رياحين فلسطين في سجون إسرائيل .
نعتصم تضامناً مع ريحانة ومع كل المعتقلين فس سجون البحرين مطالبين :
1- وقف التعذيب الممنهج في سجون البحرين واالإفراج عن ريحانة وعن كل المعتقلين السياسيين.
2- عدم افلات مرتكبي التعذيب من العقاب.
3- السماح للمقرر المعني بالتعذيب في الامم المتحدة بزيارة البحرين والاضطلاع عن اوضاع المعتقلين
4- احالة ملف التعذيب في البحرين الى المحكمة الجنائية الدولية واعتبار قادة البحرين مجرمي حرب ضد الانسانية.
5- اوسع حملة تضامنية مع البحرين لوقف التعذيب والارهاب ضد الشعب البحريني.
وعن المعهد العربي لحقوق الانسان تلت السيدة جمانة مرعي كلمة جاء فيها : نتضامن معها استنكارا لكل ما تعرضت له من تعذيب وتعنيف من قبل السلطة في البحرين تم فيها استخدام اقسى انواع التعذيب الممارس ضد النساء وهو التحرش والعنف الجنسي والمماس بحيائها وبسلامتها البدنية والجسدية والنفسية وهو مساس بكرامتها الانسانية.... وفي نهاية الكلمة طالبت اعتبار التحرش الجنسي وليس فقط الاغتصاب هو جريمة ضد الانسانية، وعدم القبول بتنامي العنف والتعذيب لقمع الحركات الاجتماعية المطالبة بالحرية، عدم السكوت عن انتهاكات حقوق الانسان الممنهجة ضد المدافعين والمدافعات عن الحقوق والحريات، العدالة والحرية لريحانة البحرين وكل رياحين الحرية في السجون ومعتقلات الاستبداد
اما كلمة منتدى البحرين لحقوق الانسان تضمنت: ... ريحانة المعتقلة منذ نيسان الماضي تلاقي صنوفا من التعذيب(6 حالات اغتصاب في السجن ولم يتم التحقيق فيها الى الان،تجريدها من ملابسها....) ما يميز ريحانة انها كسرت حاجز الصمت واعلنت عن حجم الجرم الذي يحيق بالمعتقلات والمعتقلين، تهمة ريحانة انها مارست حقها اغلانساني والدستوري في حرية التعبير.
وسلمت مذكرة الى الامم المتحدة تضمنت المطالب التالية:
- الافراج الفوري عن المعتقلة ريحانة الموسوي وبقية المعتقلات والمعتقلين
- ارسال مقرر التعذيب الذي منعته حكومة البحرين مرتين من القيام بواجبه
- ايقاف سياسة الافلات من العقاب ومحاسبة المتورطين في تعذيب ريحانة وبقية الريحانات.


25/7/2013